Booking.com Booking.com

العودة   منتديات بن سات > الأقسام العامة > المنتدى العام

المنتدى العام المواضيع العامة الغير محددة الطرح والتوجه والغير مصنفة.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 02-01-2014, 03:15 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

Post اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

بسم الله الرحمن الرحيم


الحلقه الاولى :


قال تعالى


(ومن اعرض عن ذكري فان له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة اعمى )


الحرب بين بني آدم وعدو الله إبليس حـرب قديمة بدأت منذ خلق الله


آدم ، وأمر ملائكته بالسجود له فسجدوا إلا إبليس ، عليه لعنة الله ،


فطـرده الله من رحمته ، وأخرجه من جنته .


وعندها أقسم الشيطان لرب العالمين بعزة الله ليغوين بني آدم


أجمعين ، وأنه لن يتـرك بـاب فسـاد إلا فتحه لهم ، ولن يدع جهة


شر يمكنه أن يأتيهم منها إلا فعل ، ومن يومها بدأت المعركة .


ولقد نجح إبليس في مهمته نجاحاً منقطع النظير ، واستهوى الناس


وأغواهم بشتى الطرق ، ولبَّسَ عليهم بمختلف الحيل حتى أضلهم


عن سواء السبيل .


ولم يعد عجباً أن تسمع عن أناس يعبدون الحجر أو الشجر ، وآخرين


يعبدون الشمس أو القمر ، وقوم يعبدون البقر حتى عبد أقوام الفئران


وتدنى قوم وتدنسوا وعبدوا الفروج .


وكل هذه عبـادات شيطانية ولكن في صورة ملتوية شيئاً ما ، ومهما


كنت أظن - ويظن عاقل من العقلاء - فما كنت أظن أن يُتخذ الشيطانُ


إلهاً معبـوداً ، وربَّاً مرغوباً مرهوباً ، تقـام له الطقـوس ، وتقدم له


القرابين ، ويُبذَل الوسع لنيل محبته ورضاه !!


اولا من هم عبدة الشيطان


: عبدة الشيطان:


قوم اتخذوا من إبليس ( لعنه الله ) معبوداً ، ونصبـوه إلهاً يتقربون

إليه بأنواع القرب ، واخترعوا لهم طقوساً وترَّهات سموها عبادات


يخطبون بها وُدَّه ، ويطلبون رضاه .


نشأة هذه العبادة


هذا الفكر المنحرف فكر قديم ، ولكن اختلف المؤرخون في نشأته


وبداية ظهوره : فذهب بعضهم إلى أنه بدأ في القرن الأول للميلاد عند


" الغنوصيين " وهؤلاء كانوا ينظرون إلى الشيطان على أنه مساوٍ


لله تعالى في القوة والسلطان... ثم تطور هؤلاء إلى " البولصيين "


الذين كانوا يؤمنون بأن الشيطان هو خالق هذا الكون ، وأن الله لم


يقدر على أخذه منه ، وبما أنهم يعيشون في هذا الكون فلا بد لهم من


عبادة خالقه " المزعوم " إبليس .


كما وجدت تلك العبادة في بعض " فرسان الهيكل " الذين أنشـأتهم


الكنيسة ليخوضوا الحـروب الصليبية سنة 1118م ، وهزمهم صلاح


الدين عام 1291م . وقـد أُعدم رئيسهم " جـاك دي مولي "


وأتباعه . وقد صوروا الشيطان على شكل قط أسود ، ووجدت عندهم


بعض الرموز والأدوات الشيطانية كالنجمة الخماسية التي يتوسطها


رأس الكبش كما يقول داني أوشم .



وقد اختفت تلك العبادة لزمن طويل ، ولكنها بدأت تعود في العصر


الحديث بقوة حتى وجـدت منظمات شيطانية لعبدة الشيطان كمنظمة )


( ona ) في بريطانيا ، و ( osv ) في إيرلندا ، و" معبد سِت "


في أمريكا ، و" كنيسة الشيطان " وهي أكبر وأخطر هذه المنظمات


جميعاً ، وقد أسسـها الكاهن اليهودي الساحر ( أنطون لافي ) سنة


1966 ، ويقدر عدد المنتمين إليها بـ 50 ألف عضو ، ولها فروع


في أمريكا وأوروبا وإفريقيا ...... (ونستكمل فى الحلقه الثانيه )



حبيت اجيبلكم لكم صور عبدة الشيطان

نسأل المولى عز وجل أن يحفظ المسلمين من هذه العقائد الضالة ،

وأن يهدي الناس إلى الدين الحق دين محمد صلى الله عليه وسلمالحمد لله على نعمة الاسلام وكفى بها نعمة











::










التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 2  
قديم 02-01-2014, 03:17 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

الحلقه الثانيه :




::::فلسفتهم في الحياة ::::





عبـاد الشيطان قوم لا يؤمنون بالله ، ولا بالآخرة ، ولا بالجزاء



والجنة والنـار .



ولذلك فقاعـدتهم الأساسية هي : التمتع بأقصى قدر من الملذات قبل



الممات كما يقول اليهودي " لافي " في كتابه ( الشيـطان يريدك



Satan wants you ) : الحياة هي الملذات والشهوات ، والموت



هو الذي سيحرمنا منها ، لذا اغتنم هذه الفرصة الآن للاستمتاع بهذه



الحياة ، فلا حياة بعدها ولا جنة ولا نار ، فالعذاب والنعيم هنا.





: الأعيـاد:





عنـدهم عدة أعياد في السنة أشهرها عيد كل القديسين أو الهالوين



( Halloween ) ويزعمون أنه يوم يسهل فيه الاتصال بالأرواح



التي تطلق في هذه الليلة .





: طقوس وعبادات:





أما طقوس القوم فهي بين أمرين : إما طقوس جنسية مفرطة ، حتى



إنها تصل إلى درجة مقززة ممجوجة إلى الغاية .



وإما طقوس دموية يخرج فيها هؤلاء عن الآدمية إلى حالة لا توصف



إلا بأنها فعلاً شيطانية ، والتي لعل أدناها شرب الدم الآدمي المأخوذ



من جروح الأعضاء ، وليس أعلاها تقديم القرابين البشرية "



وخاصة من الأطفال " بعد تعذيبهم بجرح أجسامهم والـكي بالنار ،



ثم ذبحهم تقرباً لإبليس ، على الجميع لعـائن الله المتتابعات .




وقد أشار المؤلف البريطاني المعاصر " بنثورن هيوز " أنه حتى



القرن السابع عشر ، كان هناك قدر كبير من الرقص الطقوسي في



الكنائس الأوروبية ، وكان الانغماس العميق في الرقـص يؤدي إلى



انحـلال قيـود الساحرات ، وتفكك قواهـن استعدادا لبلوغ قمة السبت .



وتلك هي ذروة الطقوس التي يضاجعهن فيها الشيطان ، ويغرق



معهن في أشد الملذات الحقيرة إثارة ، ثم ينتهي احتفال السبت



بعربدة جنسـية عارمة لا قيود لها .



ويبدو أن هذه الطقوس لم تزل مستمرة حتى أيامنا هذه ، فقد أشار



سيبروك "Seabrook" أنه شاهد طقوس القداس الأسود في



نيويورك وباريس وليون ولندن .



ويصف المؤلف البريطاني المعاصر " جوليان فرانكلين " هذه



الطقوس قائلاً :



يقام القداس الأسود في منتصف الليل بين أطلال كنيسة خربة ،



برئاسة كاهن مرتد ، ومساعداته من البغايا ، ويتم تدنيس القربان



ببراز الآدميين . وكان الكاهن يرتدي رداءً كهنوتيًا مشقوقًا عند ثلاث



نقاط ، ويبدأ بحرق شموع سوداء ، ولا بد من استخدام الماء



المقدس لغمس المعمدين من الأطفال غير الشرعيين حديثي الولادة .



ويتم تزيين الهيكل بطائر البوم والخفافيش والضفادع والمخلوقات



ذات الفأل السيء ، ويقوم الكاهن بالوقوف مادًّا قدمه اليسرى إلى



الأمام ، ويتلو القداس الروماني الكاثوليكي معكوسًا . وبعده مباشرة



ينغمس الحاضرون في ممارسة كل أنواع العربدة الممكنة ، وكافة



أشكال الانحراف الجنسي أمام الهيكل .



ويجزم فرانكلين أن كثيرًا من الناس في العصر الحديث يجتمعون



لإقامة القداس الأسود بشكل أو بآخر ، وعلى سبيل الاستدلال ، فقد



اكتشف حاكم إيرشاير في اسكتلنده أن هذه الطقوس كانت تقام في



إحـدى كنائس القرن السابع عشر المهجورة التي تهدمت أركانها ،



ومن بين الدلائل التي وجدها نسخة من الإنجيل مشوهة ، وزجاجة



خمر قربان مكسورة ، ورسم لصليب مقلوب بالطباشير على الهيكل .



وفي عام 1963 كتبت إحدى الأميرات قصة جنسية لمجلة بريطانية



عن القـداس الأسود الذي شهدته بنفسها .



ومن الحقائق المعترف بها أن ذلك القداس قد انتشر بشكل كبير في



شمالي انجلترا ، وأصبح شائعًا لدرجة مساواته بالأحداث البارزة عم



1963 م .



وقد انتشرت موجة من أفلام السينما الأوروبية والأمريكية في



السبعينيات تتحـدث عن مثل هـذه الطقوس بما فيها ممارسة الجنس



مع الشيطان . ( والى اللقاء فى الحلقه القادمه)



التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 3  
قديم 02-01-2014, 03:18 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

الحلقه الرابعه

: عباد الشيطان والجنس:





إن الغرض الأساسي عند عباد الشيطان هو إشباع الغريزة الجنسـية



إشباعاً تاماً ، بغـض النظر عن الوسيلة ، فهم يبيحون ممارسة



الجنس بجميع صوره المعقولة وغير المعقولة حتى بين أفراد الجنس



الواحد - أي اتصال الذكر بالذكر والأنثى بالأنثى- كما أنهم لا يجدون



غضاضة في إتيان البهائم ، أو فعل الفـاحشة في جثث الموتى.



كذلك الانحـرافات الجنسية المختلفة كالفتشية ، أو السـادية ، أو



الماسوشية ، أو الافتـضاحية ، أو اغتصاب النساء والأطفال كل ذلك



لا بأس به عندهم طالما أنه يؤدي إلى إشباع الغريزة .



ويؤمن أفراد هذه الطائفة بإباحة كل أنثى لكل ذكر ، وبالذات إتيان



المحارم وكلما كانت الحرمة أكبر كان أفضل كالابن مع أمه ، والبنت



وأخيها وأبيها ، وهكذا ..وهو لا شك تلبيس إبليس فقد استولى



عليهم الشيطان تماماً .




أطفال عبّاد الشيطان وكيف يعيشون :



ينشأ الطفل في كَنَف عباد الشيطان حسب خطط وأساليب مدروسة



منذ نعـومة أظفاره ، فأول مـا يغرس في ذهنه هو أنه شيطان ، وأن



الشيطان الأكبر هو إلهه ومعينه في الشدائد ، وتستعمل عدة طرق



لغرس هذه الفكرة في ذهنه .



ولنأخذ مثالاً على ذلك ، وهو ما صرحت به إحدى الفتيات اللاتي



هـربن من مجتمع عباد الشيـطان لطبيبها النفسي ، تقول : لقد كان



والداي من عبدة الشيطان ، وكانا دائماً يكـرران على مسامعي بأنني



شيطانة ولكن بصورة إنسان ، فكبرت وأنا مؤمنة بهـذا القول ، ولكي



لا يصـل إلي أدنى شـك في ذلك ، أخبراني ذات يوم بأنهما سيرشان



علىّ ماءً مباركاً وهو الذي سيظهر شكـلي الحقيقي ، وكنت أنتظر هذا



الحدث بفارغ الصبر .



وبعد أيام معدودة جاء والداي بالماء ، فخلعا ملابسي ثم رشـَّا الماء



على جسدي ووجهي ، وما هي إلا ثواني قليلة حتى أحسست بعدها



بأنني أصبحت شعلة من النيران ، وأغمي عليّ مرات عديدة من شدة



الألم ، فأصبت بتشوهات في وجهي ومناطق متفرقة من جسمي ، ثم



بعد ذلك عندما أنظر في المرآة وأرى وجهـي المشوه أزداد يقيناً بأن



هذا وجه شيطان حقاً ، وبعد ما كبرت عرفت أن هذا الماء المبارك



هو في الحقيقة أحد الأحماض القوية المركزة .



وبالنظر إلى التقارير التي جمعت من العيادات النفسية وأقسام



الشرطة من مختلف الولايات في أمريكا نجد تشابهاً كبيراً بين أقوال



الذين نجوا من عباد الشيطان ، وهذه بعض طرقهم في تربية أطفالهم





التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 4  
قديم 02-01-2014, 03:19 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

الحلقه الخامسه






::::قتل الشعور والإحساس عند الأطفال::::



لعباد الشيطان طرق عديدة



لتحقيق ذلك منها إعطـاء الطفل جرعات من المخدرات ، استخدام



التنويم المغناطيسي ، الإذلال والاحتقار ، الخداع البصري فهو يرى



أشياء ليس لها وجود ، عزله لفترات طويلة وذلك بوضعه في



صندوق أو تابوت بعيداً عنهم ، حرمـانه من الأكل والشرب طوال



اليوم ، ! التعليق من الأرجل أو اليدين ، إجباره على طعن بعض



الاطفال الحيـة بخنجرٍ أو سكين ، كي يغرسوا فيه - بجانب قتل



الشعور- الدوافع العدوانية ، وسهولة انقياده لهم .



* طمس المُثلوالقيم الأخلاقية عند الأطفال:



يقوم عباد الشيطان



بإجبار الطفل على ارتكاب الفواحش كاللواط وإتيان البهائم



والمشاركة في الحفلات الجنسية الصاخبة ، ويعطى الطفل في بادىء



الأمر قطة أو ***اً صغيراً لتنشأ علاقة قوية بين الاثنين ، وليس



الغرض من ذلك إدخـال البهجة والسرور إلى قلبه ، بل لتهديده دائماً



بذبح هذا الحيوان أمامه إن لم يستجب لما يريدون ، فيكون سلس



القياد طوع الزّمام.



ويذكـر البعض أنهم أُجبروا على أكل قطع من لحم بشري ، وبعض



القاذورات ، وشـرب الدماء ، والنوم مع الموتى في المقابر ليلاً ،



والممارسات الجنسية علناً .






التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 5  
قديم 02-01-2014, 03:20 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

الحلقه السادسه





::::عبدة الشيطان في الشرق::::




لقد كنـا نظن أن عبـادة الشيطان ستقتصر على الغربيين نظراً للخواء



الـروحي ، والتحريف بل التخريف الديني ، وانقطاع الصلة بالله ،



وأن أهل الإسلام وأبناءه في معزل عن ذلك البلاء ، ولكننا فوجئنا



بالصحف تخبرنا بأن هذا الوباء والبلاء قد طال بعضاً من أبناء



المسلمين :-



في لبنان ذكرت صحيفة ( كل الأسرة ) حادث انتحار مراهق ( 16



سنة ) بإطلاق النار على رأسه ، وقد وجدت ملصقات وصور



لأعضاء من فرقة ( الروك ) ورسوماً لجمـاجم ، وثبت من التحليـل



الأول للقضية أن الفتى كان ينتمي إلى إحدى المجموعات الشيطانية .



وأما في مصر بلد الأزهر والإسلام فكانت الفاجعة الكبرى في شهر



رمضان 1417هـ حيث قُبض على مجموعة من الشباب - من أبناء



الطبقة الأرستقراطية - ينتمون إلى هذا الفكر الضال ويتقربون إلى



الشيطان ، وقد اعترفوا بذلك وقد أدانهم القضاء ، وحكم عليهم



المفتي بالردة ، ولكن للأسف ماتت القضية ، وخرج المتهمون بدون



أي عقاب ؟!!!



--------



الحلقه السابعه





: أسباب هذه الظاهرة:


لا شك أن لوجود هذا الفكر المنحرف بين أبناء المسلمين - خاصة


أبناء مصر المسلمة - أسباباً ،



ونحن نذكر بعضها: -




1-
الانفتاح الإعلامي الرهيب بدون أي قيود ، ونشر الإباحية بصورة


كبيرة. وإثارة النزوات ، ونشر الفكر الهابط من أغاني ماجنة ،


وأفلام هابطة ، وكتبومجلات إباحية بأيسر السبل وأزهد التكاليف .



2- سياسة تجفيف المنابع الإسلامية، وكذلك تحجيم دور الدعاة ،


ومنع وصول المفاهيم الشرعية إلى الناس.



3-
الإختـلاط الذي عم جميع البلاد ، مع السفور الشديد وذهاب


الأخلاق.



4-
الدعوة المشبوهة للدفاع عن حرية الفـكر والاعتقاد ،في حين


يحاسب أهل الإسـلام على النـوايا والخطرات ، حتى صدق قول القائل





التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 6  
قديم 02-01-2014, 03:21 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

الحلقه الثامنه





:::: الرموز الشيطانية::::



إنه لمن الصعوبة بمكان أن تُترجم جميع الكتابات أو الرموز السحرية



التي يستخدمها عباد الشيطان ، لأن هذا يحتاج إلى ساحر متضلع من



لغة السحر ، كما أنها قد كُتبت بحروف ورموز سرية لا يعرفها إلا



السحرة الكبار الذين حازوا على الدرجات العليا في هذا العلم ، ولكننا



سنلقي الضوء على المشهور منها:




:::: رأس الكبش Baphomet::::




من أشهر رموز عباد الشيطان ، فرأس الكبش يمثل إلههم ورئيسهم



وهو الشيطان، ويعد رمزاً مقدساً ، لأنه يمثل الشيطان نفسه.



: الهلال والنجمة:



شعار مشترك بين الماسونية وعباد الشيطان ، وهو



يمثل آلهة القمر (ديانا) وإلهة الحب



(فينوس)



، وهو الأكثر استعمالاً عند الساحرات.



: العين الثالثة:



شعار مشترك بين الماسونية وعبـاد الشيطان ، ونجده



أيضاً على ورقة الدولار الأمريكي.




: منطقة الجنس:



هـذا الشعار يرمز إلى أن المنطقة خاصة للطقوس



الجنسية فقط.



منطقة القداس الأسود .



: الصليب المعقوف:



شعار مشترك بين النـازية



وعبـادالشيطان ، ويرمز للشمس والجهـات الأربع.




----------




الحلقه التاسعه



: الصاعقة المزدوجة:



شعار مشترك بينالنازية وعباد الشيطان.




:


نجمة داود:





شعار مشترك بيناليهود وعبـاد الشيطان ويستعمل في





الطقوس السحرية.





من الرموزالمتداولة بكثرة بين عباد الشيطان وقد أخذه اليستر





كرولي من الإنجيل (من لهفهم فليحسب عدد الوحش فإنه عدد إنسان





وعدده ستمائة وستة وستون) . كما يستخدمالرمز "FFF" كذلك





لأن ( F ) هو الحرف السادس من الأبجدية الإنجليزية .





الأنك : أخذه عباد الشيطان من قدماء المصريين،وهو رمز الحياة





وبخاصة الخلود ، ويمثـل الجزء العلوي الأنثى والجزء السفلي الذكر .




ين / يانج ( Yin/Yang ) : وهو رمز للتكامل بين المتضادات في





الكون .




:


المذبح:





ويبنى عادة من الرخام أو الجرانيت ، تتوسطه حفرةعلى





شكل نجمة خماسية وحولها دائرةوهناك أدوات تكون عـادة على





المذبح مثل: خنجر أو سيف ذو مقبض أسود نقشت على شفرته





آيـاتشيطانية ، شموع سوداء ، أسياخ من حديد للتعذيب ، وكأس





من الفضة لشرب الدماء. أما الرموز التي على المذبح فتختلف





باختـلاف الفرقة الشيطانية.




==========





التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 7  
قديم 02-01-2014, 03:23 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

القبض على عبدة الشيطان في الرياض





بطاقة الدخول إلى الحفل وقد كتب عليه شروط الحفل





ألقت قوات الأمن قبل فجر اليوم الجمعة 9 شعبان 1430 هـ القبض على مجموعة من عبدة الشيطان في الرياض وذلك في حفل منظم لعبدة الشيطان في إحدى المجمعات السكنية ، وقد تم القبض على بعض الزوار والمنظمين الأساسسين للحفل ومصادرة جميع أجهزة الكمبيوتر والكاميرات إضافة إلى القبض على مخرجي الحفل وهم من جنسيات أجنبية .



علماً أن المقبوض عليهم من جنسيات سعودية وسورية وأجنبية .. وتعتبر الحفلة الثانية كما يظهر في بطاقة الدخول إلى الحفل حيث كتب على البطاقة أنها تقام متزامنة في 30 جولاي بسرية تامة في كل من الرياض وجدة والدمام .. ويتم التعريف بالموقع باسم القروب المتفق عليه .



التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 8  
قديم 02-01-2014, 03:24 PM
التسويق الشبكي
التسويق الشبكي غير متواجد حالياً
 





التسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond reputeالتسويق الشبكي has a reputation beyond repute

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

طقوس التعذيب لدى عبدة الشيطان









عُرفت ممارسات التعذيب المنظمة التي تقوم بها بعض جماعات "عبدة الشيطان" من خلال طقوس تهدف إلى تمجيد الشيطان وبذل الأضاحي من أجله باسم طقوس التعذيب الشيطانية Satanic Ritual Abuse والتي يرمز لها إختصاراً بـ SRA ، يرجع منشأ تلك الممارسات إلى حقبة الثمانينيات من القرن الماضي حيث وجدت بذرتها في الولايات المتحدة الأمريكية وما لبثت أن انتشرت في مناطق متعددة في العالم قبل أن تتضائل في أواخر التسعينيات. تتحدث الكثير من المزاعم عن ممارسات تعذيب جسدي وجنسي للأفراد في سياق طقوس مخصصة تعرفها جماعات عبدة الشيطان لدرجة أن تلك المزاعم وصلت إلى حد الإعتقاد بظهور مؤامرة عالمية تستهدف نخبة من الناس المتمتعين بالثروة وبالنفوذ يتم خلالها خطف الأطفال أو تقجيمهم كقرابين أو تشغيلهم في الدعارة .



أصناف طقوس التعذيب

على مدار ثمانية أعوام عمل ريك دونينغر و زوجته محاميان لصالح ضحايا الطقوس الشيطانية من الأطفال ، وفي الوقت الحالي يكرسون جهودهم لمساعدة الناجين من الأطفال سواء أولئك الناجين من طقوس التعذيب الشيطانية أو التحرش الجنسي. وفي نظرهم أن تلك الطقوس حقيقية فتجربتهم حول الموضوع مستندة إلى إفادات الناجين من الضحايا، ووجدا أثناء بحثهم صلة غريبة بين طقوس عبدة الشياطين الحالية وعبارات وردت في كتاب الموتى Book Of Dead لدى الفراعنة كان يدور حول تمجيد آلهة العالم السفلي وبذل الأضاحي لهم، وفي النهاية صنفا تلك الطقوس كما يلي (إن كنت من أصحاب القلوب الضعيفة فيمكنك تخطي ما سيأتي):

1
- شرب الدماء وسلخ أجزاء من الجسم










يعتبر تجرع الدماء من البشر أو الحيوانات جزء هام من طقوس عبدة الشيطان إذ يعتقدون بأن قوة الحياة تنتقل من خلال دماء الأضحية فتقوي أجسادهم وتطيل أعمارهم.بعض الناجين من الأطفال أفاد بأنه يجري شفط دماء الضحية تماماً ومن ثم تسكب في أوعية مثل القناني .كما يمزج الدم تدريجياً مع الحليب أو عصير آخر لكي يتغذى به الطفل الرضيع. وتدريجياً يقومون بزيادة نسبة الدم في الشراب ليتعود الطفل على شرب الدم دون قرف منه. تصف فتاة صغيرة كيفية إقامة حفلة "عرسها" بغية تنصيبها كراهبة في إجتماع حضره الأتباع البارزين حسب الطقوس الشيطانية فتقول أنها أُجبرت على قتل أضحية (كانت امرأة) وبدون مساعدة من أي أعضاء بالغين ، وكان ثلاثة من الكهنة واقفين بقربها ويمسكون كؤوساً بأيديهم بانتظار أن تملأها لهم بالدم النازف من الضحية، كانت الضحية معلقة على صليب مقلوب في قفص ، والفتاة تسكب الدماء في كل كأس ، ثم يتجرع أطفال آخرون الدم من الكؤوس التي يقدمها الكهنة على الطاولة ليقوم بعدها جميع الأعضاء بتعذيب الأطفال جنسياً كمكافأة على شربهم للدم. يذكر طفل آخر كيف أنه تجرع الدم من جمجمة أحد الأضاحي (كان رجلاً) وكيف أن الدم المتدفق من الضحية لطخ جسد طفل وجسد بالغ (كانا عاريان) حيث يعتبر ذلك مراسم تحضيرية لطقوس تجرع الدم. كما كانوا يستخدمون ايضاً قصبة مجوفة تنتهي بسكين حاد لسحب مزيد من الدماء بهدف الإضرار بالصحة الجسدية وحالة الإستقرار الذهني للضحية.

2- أكل لحوم البشر

يعتقد المرء أن عادة أكل لحوم البشر يقتصر على عدد ضئيل جداً من القبائل غير المتحضرة في مجاهل غابات أفريقيا أو الأمازن، إلا أن بعض جماعات عبدة الشيطان ما زالت تمارسه في الخفاء وسط الحضارة المدنية ، ففي عام 1989 في ماتاموروس في المكسيك عثر على وكر جماعة كانت تعمل في تهريب المخدرات وعندما تفقدت السلطات المكسيكية المكان وجدت بقايا بشرية موضوعة في مراجل الغلي.وقبل ذلك سنوات أفاد عدد من الأطفال في أنحاء متفرقة من الولايات المتحدة عن نوع من الطقوس كان يجريها أشخاص يصلون من أجل الشيطان، كان من الصعب على الناجين من الأطفال الرجوع بذاكرتهم لما حدث من فظائع مروعة شملت سلخ أجساد الأطفال والبالغين دون رحمة على الإطلاق. وتحدثت طفلة في الثامنة من عمرها في شهادتها أن أبيها علمها كيفية سلخ جلد الأطفال الرضع في الكراج وعند سؤالها عن ما يتبع عملية السلخ أجابت الطفلة بكل براءة وخوف:"كانوا يأكلونه، ويعتقدون أن أكله يقويهم ". وتحدث ناج آخر عن أكل الأمعاء وكيف تجمع 18 من أتباع الجماعة حول الطاولة التي كان عليها أضحية بشرية مقدمة للشيطان ، كانت الأمعاء خارج الجسم وكانت هناك أدوات أخرى موضوعة على طاولة أصغر حجماً تستخدم خصيصاً لإخراج أحشاء الجسم ويحيط 6 كهنة يلبسون رداء أحمر اللون (يحتلون مكانة أعلى ضمن الجماعة). وفي حادثة أخرى كانت الأضحية عبارة عن جسد طفل قدم كقربان للشيطان وتحلق حوله 6 من الكهنة ينحنون في صلاة شكر للشيطان.

3- حجرة التعذيب









كانت طفلة في التاسعة من عمرها شاهدة على الهلع والفظاعة التي حدثت في قبو منزل جدتها ، ففي سياق إفادتها أبلغت شرطة جنوب ولاية جورجيا عن استخدام قيود معدينة مغروسة في الطاولة لتثبيت الضحية .في البداية حلقوا رؤوس الضحايا ومن ثم وضعوا قضبان بطول 85 سنتمتر في منطقة شرج الضحية (المعي المستقيم) فيما كانوا مقيدين على الطاولات.وفي

طقوس أخرى يجرحون صدر الضحية لرسم شعار الطائفة الشيطانية (نجمة خماسية مقلوبة ضمن دائرة) ولكي يحمل شعار الشياطين. وتحدث أطفال شهود آخرين عن نزع الأعين والآذان والأدمغة والقلوب والأيادي والأقدام وباعتقاد أتباع الشيطان أنه كل كلما كان الموت أبطأ امتصوا قوة أكبر من ضحاياهم. كما أشيع عن سلخ جلود الضحايا وهم أحياء وكانوا يحرصون على مشاركة الأطفال في تعذيب الضحايا ظناً منهم أن ذلك يخدم هدفين في نفس الوقت ، الأول هو ضمان صمت الأطفال عن الجرائم المفتعلة نظراً لأن لهم مشاركة فيها، والثاني هو الوصول إلى حالة من تحجر العواطف من جراء المشاركة المستقبلية للطفل في مثل تلك النشاطات الطقسية.



4- سحق العظام

شهد أحد الأطفال عن كيفية إزالة العظام من الضحية حيث يجري حفظها وتجفيفها ثم دقها بشكل مسحوق (بودرة) ثم يصنعون منه صلصال يستخدمونه في صنع أشياء مستخدمة في طقوسهم كالصحون والفناجين و دمى منحوتة منها. يتاجر أفراد الجماعة بها ويبيعونها لأفراد جماعة أخرى.وهذا يفسر ندرة العثور على دليل عن الجرائم التي ارتكبت بحق الضحايا ، حيث يحرص أتباع الجماعة على استخدام كل أجزاء الضحية لضمان عدم ترك أي أثر للشرطة.

5- الإغتسال في مغطس الدماء

شهد طفل على أحد الطقوس التي كانت يقوم بها عدد من أتباع طائفة شيطانية في جنوب إنديانا، حيث يغتسل فيها الشخص في مغطس مليئ بالدم ، يسمى ذلك الطقس بـ "القمر الدموي"، ويحدث ذلك فقط في الليالي التي يكون فيها القمر بلون أقرب إلى الحمرة.

6- قتل الحيوانات








تتناول قصص عديدة استخدام قرابين من الحيوانات تتراوح ما بين الجرذان والحيوانات الصغيرة الاخرى إلى الأبقار ، ولحد الآن لا يعرف معنى التضحية بنوع من الحيوانات دون الآخر، ولكن الغرض في النهاية هو سفك دمائها كالكلاب والقطط والسناجب والفئران والغزلان. تروي طفلة (9 سنوات)كيف أنها أُخذت من مدرستها إلى كنيسة قديمة لتشهد كيفية قتل جرذ قام بها أحد التلامذة في مدرستها ضمن طقوس شيطانية. وفي حادثة أخرى تم قطع رأس عنزة ثم علق رأسها على الحائط ثم أخذ أتباع الجماعة يصلون من أجل أن يتلبس للشيطان في رأس العنزة ويتكلم من خلالها. ثم وضعوا الطفلة داخل جيفة العنزة وأخذوا يمارسون الجنس معها فيما كانت بداخلها.


7- أكل القلوب

الناجون من طقوس التعذيب الشيطانية غالباً ما يتحدثون عن طقوس تشمل أكل قلوب الأضاحي ، يعتبر القلب بالنسبة إلى أتباع تلك الطوائف أكثر الأعضاء أهمية وقوة في الجسم ففيه قوة الحياة وفي بعض الحالات يتم انتزاع القلب بسرعة بينما تكون الضحية على قيد الحياة ليلتهمه أعضاء الجماعة على الفور. وصف رسم لفتاة في التاسعة من عمرها ذلك حيث كانت يحفظ كل قلب طفل في مرطبان ويسجل عليه أسمه.

8- سلخ فروة الرأس والإذلال

9- قطع الرقبة وسلق أجزاء الجسم في المرجل


10- فسخ أشلاء المولود الجديد

تتحدث إحدى الناجيات عن التضحية بالمولود الجديد ، إذ تخبر أنها منحت شرف حمل الأضحية على حجر المذبح ومن ثم فسخته إلى أجزاء ، يحدث ذلك الطقس عادة عندما يكون القمر في السماء مكتملاً أو بدراً .

11- أكل التعويذة السحرية

لا يعرف على وجه الدقة ما هي التعويذة السحرية التي يأكلها عادة عبدة الشيطان، ولكن أحد الناجين يخبرنا بأنها قد تكون أعضاء داخلية في الأضحية مثل الكبد والخصى و القلب..الخ والتي يؤمنون بأنها تمنح آكلها قوى كامنة.

12- طقس القارب

تروي إحدى الناجيات (19 سنة)عن تجربتها فتقول بأنه كان عليها أن تتمدد في قارب (زورق) يطفو على مياه ضحلة يحيط به ستة من أعضاء الجماعة وستة من الشموع الحمراء المشتعلة ومعها في القارب ستة من الأفاعي تزحف عليها، ولم يكون بمقدورها الحراك أبداً وإلا تعرضت للعقاب بسبب عدم إطاعتها للأوامر، وكان ذلك جزء من طقس يهدف إلى تطهيرها من "الخطايا"التي ارتكبتها ضد الشيطان بسبب حسن أخلاقها !أو إيمانها بالله .
13- ممارسات جنسية شاذة

توضح إحدى الناجيات كيف تم وضع أضحية بشرية على المنضدة ومن ثم قطعت أعضائه التناسلية فيما كان حياً وبعد بترالعضو الذكري أدخلت عصا داخل العضو المبتور وأجبرت الناجية على تذوق الدم النازف من منطقة العضو المقطوع، وبعد ذلك عانت من الإغتصاب والتعذيب بواسطة أداة مصنوعة من العضو المبتور ثم وضعت في قفص وعلقت على شجرة ريثما ينتهي أعضاء الجماعة من ذبح وسلخ الأضحية أمام عينيها. غالباً ما تترافق طقوس عبدة الشيطان مع الإنحرافات الجنسية ، حيث يقومون بتصوير العذابات الجنسية مع الأطفال ويبيعونها كأفلام في سوق الدعارة، فالكثير من الضحايا كانوا يوضعون عراة على الطاولات ويجبرون على ممارسة الجنس مع الأطفال الصغار والحيوانات والبالغين أوممارسات مثلية (تكون مع نفس الجنس) . تلك الممارسات تدل على عقيدة شيطانية لا قيود فيها ولا تعرف أي قيمة أخلاقية.


14- فضلات الجسم

حتى فضلات الجسم استخدمها عبدة الشيطان حيث يقوم أتباع من الجماعة (يلبس كل منهم رداء ويغطي وجهه بقناع) يتمديد الأطفال على الطاولات وعلى قرب منهم أوعية مملوءة بالقاذورات (غائط وبول)، ينشرون تلك القاذورات على أجساد الأطفال ويجبرونهم على شربها أو أكلها لكي يرضوا شيطانهم و شهوتهم التي لا تعرف حدوداً.
15- حجرة الأفاعي


تستخدم الأفاعي عادة لمقاومة الشعور بالخوف الجسدي، حيث لا يسمح للضحية بأن تحرك عضلة واحدة من جسمها أثناء زحف الأفاعي على جسدها، وهذا يتسبب بإضطراب نفسي بالغ يسمى إعتلال تعدد الشخصيات. وفي حالات كثيرة يتكرر لدغ الأفاعي على نفس الضحية ، حيث يكون الألم مبرحاً، وفي حالات أخرى تستخدم الأفاعي لغرض إبقاء الأطفال هادئين في أقفاصهم.

16- الأذى الذاتي

يشجع أتباع الطائفة الأطفال منذ سن الرابعة على خدش أو جرح أنفسهم نتيجة للصدمة النفسية والألم الذي يتعرضون له خلال مراقبتهم للطقوس ومشاركتهم فيها ويبرمجون على حفظ أسرار عمليات الجماعة ، وفعلاً كانت هناك طفلة تتعمد حرق أجزاء من جسمها وجرح نفسها بشفرة الحلاقة، الدافع لهذا الفعل هو شعورهم بتأنيب الضمير لمشاركتهم في طقوس التعذيب الذي أجبروا عليه أصلاً مع أنهم أيضاً ضحايا أبرياء.

-
كل ما ورد هي شهادات عن وحشية وفظاعة الجرائم التي ارتكبت بحق الأطفال الأبرياء. لا يمكن قياس مقدار الصدمة النفسية والعاطفية التي تعرض لها الناجون من الأطفال والتي انتهت بوفاتهم في كثير من الحالات.

إفلات من العقاب

بهدف إزالة أي شبهات وتجنب أي محاكمات حول التعذيب في حال قيام الضحية بإدلاء شهادتها للسلطات الرسمية يعمد أتباع عبدة الشيطان إلى أفعال عنف منظمة ضد الأطفال تتسبب شيئاً فشيئاً في إصابتهم لإضطراب نفسي يدعى إعتلال تعدد الشخصيات Multiple Personality Disorder وبالتالي يحول دون تصديق شهاداتهم أو يقلل من قيمتها في المحاكم بحجة إصابتهم بصدمة نفسية .



سوابق تاريخية

لم تكن طقوس التعذيب الشيطانية وليدة عصرنا الحالي ولكن لها جذور ممتدة عبر التاريخ، ويذكر التاريخ أن "أبيون"عذب المعتنقين الجدد للدين المسيحي وبعض اليهود في العام 30 بعد الميلاد ، وكان التعذيب عبارة عن شق جروح في أجسادهم لتخرج الدماء منهم ، وكذلك انتشرت مزاعم عن مؤامرة دبرها اليهود لقتل أطفال المسيحيين ولتدنيس القربان المقدس. وقد تضمنت بعض الممارسات ترويع الضحايا وأكل لحومهم وشرب دمائهم. وفي الخمسينيات من القرن الماضي انتشرت مزاعم عن ارتكاب فظائع مروعة قامت بها مجموعات دخيلة على الحركة المكارثية في الولايات المتحدة الأمريكية (المكارثية: حركة كانت تلاحق من تتهمهم بالخيانة والعمالة للسوفييت أو الشيوعية) تتضمن تلك الممارسات أكل لحوم البشر وقتل الأطفال وإجبار الضحايا على ممارسة الجنس مع أقاربهم، كانوا هؤلاء الضحايا بنظر جلاديهم هم سبب المشاكل المعقدة في أيام الإنحلال الإجتماعي.


عوامل النشأة






يرجع منشأ فظائع التعذيب الشيطانية في عصرنا الحالي إلى بروز خمسة عوامل سبقت عقد الثمانينيات وهي :
-
تأسيس الأصولية المسيحية والتنظيم السياسي للأغلبية المحافظة المرتكز على صون الأخلاق في المجتمع.
-
نشوء حركات تناهض الطوائف المبنية على نشر أفكار التعذيب وغسل الدماغ واختطاف الأطفال والمراهقين.
-
ظهور طائفة كنيسة الشيطان Church OF Satan وجماعات شيطانية أخرى أدى فعلياً إلى تشكل نواة تنطلق منها الطوائف الشيطانية اللاحقة.
-
انتشار المتاجرة بالأطفال و نشوء جماعات إحترافية تكرس جهودها لحماية الأطفال
-
ظهور أمراض إعتلال ما بعد الصدمة النفسية والذاكرة المقموعة ونشوء حركات يديرها الناجين من ضحايا التعذيب.


نظرة المشككين في طقوس التعذيب

يرى المتشككون في ظاهرة طقوس التعذيب "الشيطانية" أن كل حالة منها مثيرة للجدل بما فيها المزاعم والأدلة وشهادات الشهود وقضايا المحاكم التي تشمل الإدعاءات والتحقيق الجنائي ، ويرون أنه من النادر أن يلحظوا في تلك المزاعم أية صلة مع طقوس "شيطانية"فمعظمها لا يتعدى كونها حالات فردية من التعذيب السادي أو التحرش الجنسي تعرض لها أطفال دون أن يكون لها صفة "الشيطانية"، وأن كثير من الإدعاءات لم يكن سوى إستدعاء لذكريات مزيفة تمت تحت جلسات التنويم المغناطيسي الذي مازالت صداقيته تثير جدلاً ، وفي حالات أخرى يتعرض الطفل لصدمة نفسية تؤدي لإصابته بأزمة فقدان الشخصية أو إعتلال تعدد الشخصيات وهنا يلعب الخيال دوراً لا يستهان به في ذهنه. ويرى عدد آخر من المشككين أن نظرية المؤامرة ما زالت تهيمن على عدد كبير من الناس مما يساهم في تضخيم فكرة إنتشار طقوس شيطانية للتعذيب. في عام 1994 بين تقرير ضم 12000 إتهام في التعذيب الذي زعم أنه مورس من قبل جماعة بناء على طقوس شيطانية أنه لا يوجد أية دلائل تؤكد تورط خلايا أو جماعات منظمة من عبدة الشيطان في التحرش الجنسي ضد الأطفال .



التوقيع
ــــــــــــــــــــــــــــــــ

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 9  
قديم 02-18-2014, 10:08 PM
الصورة الرمزية أبو عادل
أبو عادل
أبو عادل غير متواجد حالياً
 





أبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant futureأبو عادل has a brilliant future

افتراضي رد: اسرار عبدة الشيطان وطقوسهم الشيطانية

بارك الله فيك يا غالي



التوقيع

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
الشيطان, الشيطانية, اسرار, عبدة, وطقوسهم


 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة




الساعة الآن 11:31 AM


منتديات بن سات

a.d - i.s.s.w


منتج الاعلانات العشوائي بدعم من منتديات

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17
تصميم/ابن تواما
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17